أميركا تتحدى الصين بقرار الغواصات

((وان_متابعة))

أعلنت تايوان موافقة الولايات المتحدة على السماح لمتعاقدين أميركيين بمساعدة تاديبيه في بناء غواصات، مرحبة بما اسمته “الاختراق الكبير” في طموحها المزمن لتكوين أسطولها البحري لمواجهة التهديد الصيني المتزايد في المنطقة.
ووافقت الخارجية الأميركية على منح الرخص اللازمة لبيع تايوان التكنولوجيا التي تحتاج إليها في مشروعها العسكري الطموح.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم وزارة الدفاع في تايوان شين شونغ-شي إن الموافقة الأميركية تعتبر “اختراقا” في هذا الملف.

ومن المرجح أن تغضب الاتفاقية بكين، التي تعتبر الجزيرة الآسيوية جزءا من أراضيها، رغم أن البلدين حكما بشكل منفصل منذ نهاية الحرب الأهلية في العام 1949.

وكانت تايوان أطلقت، العام السابق، خطة لتصنيع غواصاتها، مع تدهور علاقاتها مع الصين، إثر فشل مساعيها في شراء غواصات من الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى