عجلة السينما العراقية تدور من جديد بفضل جيل المخرجين الشباب

تقرير : محمد الخفاجي
تصوير : حسن الغبان

أستضافة دائرة ثقافة و فنون الشباب ، الأحد ، مهرجان المبدعات ، التي إقامته على قاعة الفنان الراحل يوسف العاني في مقرها بالعاصمة بغداد، بحضور حشد كبير من الفنانين والمختصين والشباب .

تضمن المهرجان إستضافة مخرجين والفنانين ومنهم دكتور صالح واستاذ حيدر كاظم العامري و الأستاذ فلاح كامل وثلة من المخرجين الكبار ، فضلا عن عرض عدة أفلام قصيرة لطلاب معهد فنون الجميلة على نحو ساعتين من المشاهدة الممتعة ، التي دارت فيها عجلة السينما العراقية الروائية من جديد على أكتاف مخرجات من جيل الشباب ، وعبر 4 أفلام روائية قصيرة شاركت فيها المخرجة لارا غسان بقلم ( لاتسر ) ، والمخرجة علا ثائر بفيلمها (مودليانز ) ، المخرجة هاجر قصي فيلمها ( جرعا زائدة ) ، والمخرجة طيبة عادل عن فيلمها (56) .

وقال الدكتور فائز العبيدي مدير عام دائرة ثقافة و فنون الشباب في حديث خاص مع وكالة أرض آشور الإخبارية ، أثبت أن مستقبل الفيلم العراقي يرسم ملامحه الشباب والشابات ، موضحا ذلك من خلال حضورهم المتميز ومشاركتهم الفاعلة في المهرجان رغم إمكانياتهم المحدودة .

يشار إلى أن المهرجان الذي أقيم من قبل دائرة ثقافة و فنون – قسم السينما والمسرح ، ضمن الخطة المركزية لوزارة الشباب والرياضة لعام 2017 .

وفي ختام المهرجان تم توزيع الدروع على المشاركين بالأفلام القصيرة والشهادة التقديرية على المشاركين في المهرجان .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى