نائب : زيارة العبادي الى تركيا وايران رسالة واضحة بان العراق لايمكن ان يكون جزء من محاور او اقطاب بالمنطقة

((وان- متابعة))

اكد النائب جاسم محمد جعفر ، الخميس ، أهمية زيارة العبادي الى تركيا وايران واصفا زيارة العبادي برسالة واضحة بان العراق لايمكن ان يكون جزء من محاور او اقطاب بالمنطقة .
فيما اشاد بالجولة التي اجرها رئيس الوزراء حيدر العبادي في الدولة العربية واختتمها بتركيا وايران ، مشيرا الى ان هناك مضامين كبيرة في تلك الجولة ابرزها ان العراق لان يكون بمحورا على حساب اخرى .
وقال جاسم محمد جعفر في تصريحات صحافية ، ان زيارة العبادي الى تركيا وايران كانت رسالة واضحة للمراهنين على انضمام العراق الى المعسكر الامريكي السعودي بان العراق لايمكن له ان يكون جزء من محاور او اقطاب بالمنطقة”، لافتا الى ان “العراق من الممكن في حال فسح المجال له ان يكون حلقة وصل لحل المشاكل بين المعسكرين بالمنطقة الايراني والسعودي لكن ان يكون منطلق لتهديد الاخر فهو امر لم ولن يكون العراق جزء منه”.
واضاف:هنالك مشروع يحمله العراق الى الدول التي زارها لتصفير المشاكل والازمات بين البلدان في المنطقة ودعم كل طرف للاخر اقتصاديا وامنيا وتجاريا”، لافتا الى ان “العراق دولة وسطية بين اقطاب المنطقة بالتالي فمن الممكن ان يكون فرس الرهان لتصفير الازمات”.
واجرى العبادي قبل ايام سلسلة زيارة الى السعودية ومصر والاردن قبل ان يعاود السفر وشد الرحال الى تركيا وطهران حيث تختم جولته الاقليمة في هاتين الدولتين الجارتين .
انتهى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى