رئاسة الوزراء تصدر توضيحا بشأن زيارة العبادي الى باريس

أصدر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، السبت، توضيحا بشأن تقارير صحفية تحدثت عن قبول الأخير دعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لمناقشة استفتاء إقليم كردستان في باريس، مؤكدا أن الدعوة قدمت للعبادي قبل شهر من إجراء الاستفتاء ولا علاقة لها بالأزمة مع الإقليم.

وقال مكتب العبادي في بيان، إن “الدعوة لزيارة فرنسا تم تسليمها لرئيس مجلس الوزراء من قبل وزيري الخارجية والدفاع الفرنسيين أثناء زيارتهما لبغداد في 26 آب 2017، وصدر بيان رسمي من المكتب الإعلامي حينها بتلقي الدعوة والهدف منها ولا علاقة لها بأزمة الاستفتاء غير الدستوري”.

وأضاف مكتب العبادي أن “هدف الزيارة هو لتقوية العلاقات الثنائية ولتركيز الجهود لمحاربة الإرهاب في المنطقة بعد النجاحات العراقية الهائلة في هذا المجال”.

وأشار إلى أنه “لم يتم التطرق في المكالمة الأخيرة لرئيس الوزراء مع الرئيس الفرنسي مطلقا لضرورة الاعتراف بحقوق الشعب الكردي، أو عدم التصعيد من قبل بغداد، كما يروج له الإعلام الكردي بل بالعكس تماما، تمت إدانة إصرار القيادة الكردية على إجراء الاستفتاء وتعريض المنطقة إلى عدم الاستقرار”.

وكانت وكالة أنباء “رويترز” نقلت عن مصدر في مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قوله، إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قبل دعوة من ماكرون لزيارة باريس في الخامس من تشرين الأول المقبل لإجراء محادثات بشأن استفتاء إقليم كردستان على الاستقلال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى