مجهولون يحطمون سيارة مصور تلفزيوني ويسرقون أدواته في بغداد

 

 

ادان المركز العراقي لدعم حرية التعبير ، الأثنين ، الإعتداء الذي تعرض له الزميل(علي العقابي ) في منطقة الصرافية، وأسفر عن أضرار جسيمة في سيارته الشخصية، من دون إصابة ويطالب المركز القوات الأمنية بتحقيق شفاف لمعرفة الجهة التي تقف وراء هذا العمل الإرهابي وتقديم المسؤولين عنه الى القضاء.

الزميل علي العقابي الذي يعمل مصورا في قناة نينوى الغد الفضائية، أبلغ المركز العراقي لدعم حرية التعبير، عن تعرضه لاعتداء مجهول ما أسفر عن تحطم زجاج سيارته الشخصية وسرقة أدواته الصحفية، أثناء خروجه بواجب صحفي فياحد ملاعب كرة القدم، وعند العودة، فوجئت بما جرى.

وأضاف العقابي، إنه أقام دعوى قضائية بالحادث، وأبلغ قيادة عمليات بغداد من خلال المتحدث الرسمي باسمها، وتم نقل الدعوى لمكافحة الاجرام، الا انها دونت ضد مجهول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى