بغداد تعلن فرض عقوبات “إدارية” على مسؤولين أكراد

 

((وان – بغداد))

أعلن مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، الثلاثاء، عن فرض الحكومة الاتحادية عقوبات “إدارية” بحق مسؤولين أكراد على خلفية الاستفتاء، مشيرا إلى أن بغداد ستتعامل مع إقليم كردستان بوصفه جزءاً من العراق بصرف عن النظر عن الاستفتاء.

وقال المتحدث باسم المكتب سعد الحديثي في تصريح صحفي ، إن “الحكومة المركزية وطبقا لصلاحياتها الدستورية ستتعامل مع الإقليم بوصفه جزءا من العراق، بصرف النظر عن الاستفتاء ونتائجه لكونه لا يستند إلى قاعدة قانونية”.

وأضاف أنه “استنادا لذلك ستتولى الجهات المركزية المختصة الإشراف على المنافذ الحدودية والمطارات، والإشراف على عمليات تصدير النفط”، مؤكدا “التحرك على دول الجوار لحثها على التعاون مع الحكومة المركزية في ما يتعلق بمنع استيراد النفط من الإقليم وإيقاف التبادل التجاري بكل أشكاله”.

واشار الحديثي إلى “فرض عقوبات إدارية بحق مسؤولين أكراد يشغلون مناصب في المؤسسات الرسمية”، دون الادلاء بمزيد من التفاصيل عن طبيعة تلك العقوبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى