مفوضية حقوق الإنسان تحذر من خطورة استمرار التصعيد بشأن الاستفتاء

((وان – متابعة))
حذرت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، الخميس، من ظهور توترات امنية في المناطق المتنازع عليها، لافتة إلى خطورة استمرار التصعيد بشأن استفتاء كردستان.

وذكر المتحدث باسم المفوضية، علي البياتي، في بيان نشر، اليوم ( 14 أيلول 2017) أن المفوضية العليا لحقوق الانسان لديها تخوف من وقوع “مواجهات مسلحة” محتملة بين الأطراف المختلفة بشأن موضوع الاستفتاء في المناطق المتنازع عليها، خصوصاً مع ورود معلومات عن ارتفاع وتيرة التحشيد الأمني في تلك المناطق التي لاتزال بعضها حواضن للجماعات الارهابية أو واقعة بالقرب منها.

وأضاف أن “المفوضية قلقة على أوضاع المدنيين في المناطق المتنازع عليها وخاصة المختلطة منها بسبب استمرار التصعيد بشأن موضوع الاستفتاء في إقليم كردستان”، لافتا إلى انه وفي حال حدوث صدامات سيذهب ضحيته المدنيون الأبرياء ومن جميع الأطراف دون استثناء.

وشدد البياتي على أن “المفوضية تحذر من خطورة استمرار التصعيد بشأن الأزمة الحالية الخاصة بإجراء الاستفتاء في إقليم كردستان وتدعو جميع الاطراف المختلفة في تأييدها أو رفضها للاستفتاء الى انتهاج الحكمة والعودة الى الدستور في حل الخلافات من أجل تجنيب المدنيين أية كارثة انسانية قد تحدث في حال استمرار التصعيد العسكري الذي ينذر ببداية لحرب أهلية لا تحمد عقباها”.

وكان مجلس النواب صوت، يوم الثلاثاء (12 أيلول 2017)، على رفض إجراء استفتاء استقلال إقليم كردستان، المقرر إجراؤه في محافظات الإقليم إضافة إلى كركوك والمناطق المتنازع عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى