الحشد الشعبي يسيطر على مناطق كانت خاضعة للبيشمركة في سنجار ‏

((وان – بغداد))

أعلنت قيادة قوات سنجار التابعة لوزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان، اليوم الاثنين، عن سيطرة قوات الحشد الشعبي على مناطق ايزيدية تابعة لقضاءي سنجار والبعاج، مشيرةً إلى ان قوات الحشد حررت بعض المناطق وفرضت سيطرتها عليها على الرغم من أنها مناطق ايزيدية كانت خاضعة لسيطرة البيشمركة قبل مجيء داعش.

وقال خليل شفان، مسؤول إعلام قوات قيادة سنجار ، ان “قوات الحشد الشعبي حررت العديد من المناطق التابعة لقضاءي سنجار والبعاج من سيطرة تنظيم داعش الارهابي والتي كانت بالأساس خاضعة لسيطرة البيشمركة قبل ظهور داعش”، لافتاً إلى ان “قوات الحشد تمركزت في المناطق التي حررتها ولم تخرج منها على الرغم من أنها مناطق ايزيدية خاضعة تحت سيطرة البيشمركة”.

وأكد، ان “البيشمركة والحشد لم يجريان أي مباحثات أو نقاشات حول هذه المناطق على الرغم من مرور أشهر على تحريرها من قبضة داعش”، مضيفاً ان “قوات الحشد تسيطر على 11 مجمعاً في قضاءي سنجار والبعاج كانا في السابق خاضعان لسيطرة القوات الكردية”.

وفيما يخص اجراءات عودة الأهالي إلى سنجار، ومستوى الخدمات في القضاء، أوضح مسؤول إعلام قوات قيادة سنجار لـ”الغد برس”، ان “عودة الأهالي الى القضاء بطيئة جداً جداً على الرغم من مرور أكثر من عام على تحرير سنجار”، عازياً السبب في ذلك إلى “فقدان الخدمات بالكامل من الماء والكهرباء للمواطنين بالمستوى المطلوب واعادة اعمار البنى التحتية في القضاء”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى