الإفراج عن سجين رأي بعد قضاء مدة محكوميته

((وان – متابعة))

اعلن المركز العراقي لدعم حرية التعبير ، اليوم الخميس ، عن الافراج عن تحسين أبو رغيف الصحفي والناشط والمدون
من قبل السلطات العراقية ، مبعد ثلاثة أشهر من سجنه بحكم قاض على خلفية دعوى قضائية رفعت ضده سبقتها عملية إعتداء بالضرب من قبل مجموعة مقربة من المشتكين إثر مطالبته بحقوق عدد من الفلاحين في محافظة واسط.

أبو رغيف قال للمركز العراقي لدعم حرية التعبير، إنه سجن بطريقة غير عادلة وإن المشتكي عليه لم يحضر جلسة النطق بالحكم ولا الجلسات التي سبقتها. مشيرا الى إنه سيرفع دعوى قضائية أمام مجلس القضاء الأعلى لإنصافه. متسائلا كيف يحكم علي بالسجن لثلاثة شهور بينما المدعي علي لم يصل المحكمة ولو لمرة واحدة وهذا مايثير العديد من علامات الإستفهام التي سأواصل الجهد من أجل معرفة أجوبتها.
وكانت السلطات العراقية أفرجت نهاية آب أوغسطس الماضي عن الصحفي تحسين أبو رغيف الذي يعمل مراسلا صحفيا ورئيسا لإحدى الجمعيات في قضاء العزيزية بعد قضائه فترة محكوميته التي جاءت على خلفية دعوى قضائية رفعها ضده مشتكون من محافظة واسط، وكان وزير الداخلية قاسم الأعرجي زار أبو رغيف في السجن قبل خروجه منه بعدة أيام وأمر بنقله للعلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى