بيان هيئة الحشد الشعبي بانطلاق عمليات قادمون يانينوة

بيان هيئة الحشد الشعبي بانطلاق عمليات قادمون يانينوة

بسم الله الرحمن الرحيم
وما النصر الا من عند الله العزيز الحكيم
ايها العراقيون في كل مكان
يا شعب الجهاد والمجاهدين
ياشعب الحضارة والتاريخ والماضي والحاضر يامن رسمتم بشجاعتكم وتضحياتكم صورة المستقبل المشرق .
بهمة الواقفين على حدود الكرامة والتحرير والاباء تحركت مواكب المجاهدين وكواكب البررة المقاتلين من ابناء الجيش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية والرد السريع وجهاز مكافحة الارهاب تساندهم أسراب البطولة من طيران الجيش والقوة الجوية وجميع الأسلحة والصنوف الساندة لتحرير تلعفر وسنزف الانتصار لشعبنا كما زففناه بهمتهم وارادتهم في ساحات المواجهة والقتال الاخرى.
مع ساعات الفجر الاولى انطلقت البنادق والرايات الى اهدافها في الزمان والمكان وسيرى العالم بأس المقاتلين في مواجهة اعداء الله والانسانية دواعش الشر مثلما سيرى السرعة والدقة في تنفيذ الاهداف العسكرية على الارض.
ياشعبنا العراقي العظيم
هاهي تلعفر تظهر من جديد في كتاب الانتصار مدينة عراقية مخطوفة نال منها العدوان سنوات من الهوان والضياع والغزو البربري وبانطلاقة مواكب المجاهدين نحو اهدافهم فيها يكون النصر قد اقترب وتحول محاق التحرير هلالا في افق البنادق المشرعة في صدور الغزاة الدواعش.
ابنائكم يحتاجون منكم الدعاء لهم بتسديد الرمية وان يعودوا الى اهليهم سالمين غانمين وان يكلل الباري عزوجل جهودهم وجهادهم بالعزة والفخر فهم يسجلون في هذه اللحظة التاريخية مجد الامة وانتصارها.
بوركت السواعد والرايات ووجوه المجاهدين.
احمد الاسدي
الناطق الرسمي لهيئة الحشد الشعبي
٢٠١٧/٨/٢٠

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى