كتب الحقوقي تحسين البهادلي مقال بعنوان (عرسال لبنان تنتصر )


على دوي اصوات النصر والتحرير في الموصل هاهي عرسال اللبنانية تأبى الخضوع لسيطرت عصابات جبهة النصرة الارهابية وعصابات داعش لتنتفض جرودها الوعره لتنهي فصل مسرحية دولة الخرافة وتكون مقبره جماعيه لكل ارهابي زنيم بفضل الضربات التي وجهتها القوات الامنية اللبنانية والمقاومة لتقطع جميع طرق الامدادات عن الارهابين وتجعلهم كالعصف المأكول وان ما يلفت النظر هنا تعاضد الجبهة الداخلية وتلاحمها خصوصا من اعلى مستويات القيادة السياسية والدينية والشعبية وهذا معناه ان الشعب اللبناني يرفض الفكر المتطرف وينبذ الفرقه وفي صوره جميلة جدا نجد اليوم ان زوجة الرئيس الاسبق للبنان اميل لحود وهي حاضره في مجمع سيد الشهداء في الضاحية الجنوبية وهي امرأه مسيحية من طائفة الموارنه تعد الطعام للمقاومين ( حزب الله ) وهذا الشيئ له مدلولاته الكبيره ويوجه ضربة كاسره لظهر الارهاب وزبانيته من المتآمرين والحاقدين فالمعركة تحتاج الى دعم جماهيري على كافة المستويات للقضاء على اخر معاقل الفكر الضال ودولته الكارتونيه المشؤمه التي قتلت وسبت وهدمت ودمرت الاوطان وفرقت بين ابناءالشعب الواحد وشوهت صورة الاسلام المحمدي الحنيف وان شاء الله سيكون هذا العام عام الانتصارات وهزيمة الارهابين من كل بقعه من بقاع العالم العربي واندحار المشروع التكفيري وانزوائه في الدول التي نبع منها والتي دعمته ماديا واعلاميا وسياسيا ومن الواضح ان ترد بضاعتهم اليهم وستشهد الدول الداعمة للارهاب نار الارهاب التي حرقت الاخضر واليابس وعندها تعض اصابع الندم ولكن بعد فوات الاوان اليوم انهزم المشروع التكفيري وثبت المقاومين ليس لانهم يمتلكون القوة العسكريه بل لانهم يمتلكون الاعتدال وحب الاوطان والتضحية والايثار وفي مشهد رائع رأينا كيف كانت كلمة الامين العام لحزب الله حسن نصر الله وهو يمتلك ذلك الهدوء وكيف ان البسمة تملاء شفاه وكيف كان حديثه الهادئ وهو يشكر الجميع المقاتلين من الجيش اللبناني وابناء المقاومة وكل من شارك حتى ولو في كلمه بل قال اشكر كل من ساند ولو ببسمه آن الاوان كي يفهم الجميع ان من كان مع الحق كان الحق معه ولا حياة للظلامين عرسال تتحرر وستتحرر معها الاف الادمغة المغسوله بالحقد والكراهيه والتطرف والارهاب ولايسعنى الا ان نوجه تهنئنه لشعب المواقف شعب لبنان العصي على الارهاب ونقول لهم دمتم بنصر الله من نصر الى نصر ونأمل ان تزف بشرى النصر النهائي في الايام القادمة بتحرير آخر شبر من ارض عرسال كي تسجل في سجل النصر .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى