العربي والدولي

موجة حر شديدة تضرب بعض الولايات الامريكية وتضع ملايين الأشخاص تحت حالة الطوارئ

أدى ارتفاع درجات الحرارة في عدد من الولايات الامريكية الى وضع 106 مليون شخص تحت حالة الطوارئ، بحسب ما كشف عنه موقع “أكسيوس” الاخباري.

وذكر الموقع الاخباري ان “عدة ولايات أمريكية بمناطق الغرب الأوسط وصولا إلى الشمال الشرقي من البلاد تشهد موجة حر شديد، مع تسجيل درجات حرارة قياسية”، مبينا ان “المسؤولين فعلوا في عدة ولايات أميركية عمليات الطوارئ بعد أن وضعت درجات الحرارة القياسية 106 مليون شخص تحت إنذارات الطوارئ، الجمعة”.

وتابع الموقع انه “في واشنطن العاصمة، تظهر توقعات هيئة الأرصاد الجوية الأمريكية أن واشنطن العاصمة ستشهد درجة حرارة عالية تبلغ (38.3 مئوية)، يوم الأحد المقبل”، لافتا الى ان “الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي الحكومية توقعت، أن تشهد الولايات المتحدة درجات حرارة أعلى من المعتاد بين تموز/ يوليو وايلول/ سبتمبر”.

من جانبها، قالت خبيرة الأرصاد الجوية، يونا إنفانتي، إن “ما نتوقعه هو أن القسم الأكبر من الولايات المتحدة باستثناء بعض المناطق سيشهد درجات حرارة أعلى من المعتاد”، موضحة أن “هذه التوقعات لا تكشف عن أي حالات جوية قصوى محتملة (موجات الحر ودرجات حرارة قياسية وغيرها) قد تحدث هذا الصيف”.

وحذرت الهيئة الوطنية من أن “درجات الحرارة المبكرة في فصل الصيف واستمرارها لأيام والرياح الضعيفة وقلة السحب ستكون عوامل تفاقم الظاهرة”، لافتا الى انه “على الأشخاص الذين لا يستطيعون الوصول إلى أجهزة تكييف إيجاد طريقة للتبريد”.

اليوم: الجمعة

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار